انت هنا : الرئيسية » المكتبة الإلكترونية » اهمية الرياضة.. انواعها. واهميتها

اهمية الرياضة.. انواعها. واهميتها

اهمية الرياضة.. انواعها. واهميتها

مع تطور اسلوب الحياة العصرية وتوفر وسائل الترفيه بشكل مذهل ركن الكثيرون الي حياة الدعة والراحة بصورة لم تعد معها ممارسة الرياضة ضمن مفردات انشطتهم اليومية. وانعكس هذا التجاهل المتعمد لممارسة الرياضة في تزايد نسبة لما بين المصابين بأمراض القلب بشكل خاص اذ تشير بعد الدراسات الي ان الافراد الذين لا يمارسون الرياضة يكونون اكثر عرضة لأمراض القلب عكس من يمارسون الرياضة بصفة منتظمة.

انواع الرياضة

تنقسم الرياضة الى نوعين اساسيين هما : الرياضة الساكنة والرياضة المتحركة.

الرياضة الساكنة:

مثل رفع الأثقال والتزلج على الماء وهي تؤدي لزيادة العبء على القلب وزيادة الحاجة للأكسجين لذلك فهي غير مرغوبة للمرضى الذين يشكون من تصلب الشرايين التاجية او ارتفاع الضغط الشرياني او ضعف بعضلة القلب.

اما النوع الثاني فيتمثل في الرياضة المتحركة وتشمل المشي والركض والسباحة والتجديف وركوب الخيل والدراجات، وتحرك هذي الرياضة اكبر عدد من عضلات الجسم ويشترك فيها القلب مع الدورة الدموية في امداد الجسم بحاجته من الاكسجين ، ومع الاستمرار في ممارستها يتكيف الجسم وتقوى الياف عضلات الجسم ، يقوم القلب بضخ كمية أكبر من الدم وفي كل ضربة ويزود الجسم بنفس احتياجاته من الدم والأكسجين بضربات اقل .. وجهد أقل وتجدر الإشارة في هذا الصدد ان ضربات قلب الرياضيين اقل بكثير من الأشخاص العاديين.

فوائد الرياضة:

تساعد الرياضة وبطريقة ايجابية على تنمية العضلات وتقوية العظام وإكساب المفاصل المرونة اللازمة للحركة كما تعلم الأفراد ممارسة السلامة العامة.

تنمية السلوك والأخلاق واحترام الذات من خلال البرامج الترفيهية وممارسة التمرينات البدنية والمشاركة في الألعاب الرياضية.

التخلص من الوزن الزائد وكذلك التخلص من أمراض السمنة خاصة اذا تزامنت ممارسة الألعاب الرياضية مع نظام مناسب للحمية بإشراف متخصصين.

تعتبر الرياضة البدنية واحدة من افضل الطرق للاسترخاء.

نصائح عامة

لابد من استارة الطبيب قبل ممارسة اي توع من الرياضة خاصة اذا لكم يكن المرء قد مارسها من قبل او كان مريضا بالقلب او كان يعاني من اي من العوامل المؤهلة للإصابة بمرض القلب كالسمنة والتدخين وارتفاع الضغط الدم والسكري.

يجب ارتداء الملابس الملائمة للجسم والقدمين ومن اكثرها ملائمة الملابس القطنية والأحذية المطاطية الخفيفة.

عبد البدء في ممارسة الرياضة لابد للمرء ان يبدأ ببطء ويحمي جسمه جيدا قبل التدريب ويبرد جسمه بعد التدريب بدرجة كافية.

يجب عليك اختيار الوقت المناسب للممارسة الرياضة، مثلا : بتجنب حرارة الجو وعدم ممارستها بعد تناول الطعام مباشرة وتحاشي الحمام الساخن او البارد جدا بعد ممارسة الرياضة..والأفضل الانتظار قليلا ثم الاستحمام بماء دافئ.

يخطئ الكثير من الناس عندما يعتقدون انهم من خلال ممارسة نشاطاتهم اليومية يفرون القدر الكافي من التمارين التي يحتاجها الجسم السليم للحفاظ على مستوى كاف من اللياقة والتي بدورها تشكل وقاية من امراض العصر الشائعة مثل امراض القلب وارتفاع ضغط الدم وآلام المفاصل.

لقد اثبتت الدراسات ان الأشخاص الذين لا تتخلل حياتهم اليومية نشاطات حركية كافيه ترتفع امكانية اصابتهم بأمراض القلب بنسبة 1.5 الي مرتين مقارنة بالأشخاص الذين يخضعون لتمارين رياضية منتظمه تتخلل برنامجهم اليومي.

جميع الحقوق محفوظة لـ جمعية التمريض الكويتية

الصعود لأعلى